الرئيسية - أخبار سياسية - هام للغاية.. الميسري يصدر بياناً هاماً ويبشر فيه بقرب الجلاء الجديد وهزيمة المساعي الاستعمارية

هام للغاية.. الميسري يصدر بياناً هاماً ويبشر فيه بقرب الجلاء الجديد وهزيمة المساعي الاستعمارية

الساعة 07:31 صباحاً (خليجي نيوز- محمود العجمي )

بقية الخبر أسفل الروابط التالية:

الأكثر قراءة:

«فأصبحت كالصريم» اكتشاف موقع أصحاب الجنة التي أحرقها الله عقاباً لأصحابها، شمال صنعاء اليمن -صور  

المعنى الحقيقي والمقصود بكلمة (واضربوهن) في القرآن الكريم؟ (سقط الكذب) 

أشخاص ملحدون وضعوا طفلهم فى زيت مغلي عند ولادته ليروا كيف سينقذه الله فجاءهم الرد كالصاعقة!! ستبكي 

لا تتلف جهازك التناسلي .. تجنب هذا الخطأ الكارثي الذي يرتكبه الكثير 

العثور على فنانة مصرية ميتة وهي ساجدة في الحرم النبوي الشريف -صور   

تهز الوسط الفني.. القبض على فنانة شهيرة تمارس الرذيلة مع شاب على سرير زوجها المخرج 

احذر وبشدة.. «القاتل الصامت» الموجود في كل المنازل ويدمر الدماغ.. لن تصدق ماهو 

بالفيديو - عروس تحدث جدلاً كبيراً في تونس.. بعدما قررت الإحتفال بزفافها بالبيكيني وأدت رقصة الـ ستربتيز (آخر شخلعة) 

خطير للغاية.. خلايا الحوثي تصطاد قيادات الشرعية من الكباريهات وشقق السهرات في القاهرة بهذه الطريقة  

لون لسانك يدل على هذه الأمراض في الجسم .. اكتشفها قبل أن تندم. تفقد حياتك  

توفت زوجته أثناء الولادة دفعه ان يتزوج صديقتها الطبيبة التى ولدتها.. وفى ليلة الدخلة اكتشف مفاجأة قاتلة جعلته ينهار 

وجبة ما قبل الجماع.. د.هبة قطب تنصح بتناول هذه الأطعمة11 

====================================

3569نأ المهندس أحمد بن أحمد الميسري* رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر الشعبي العام الجنوبي، ابناء شعبنا *بمناسبة الذكرى الـ55 لعيد الاستقلال الوطني*.

*وقال الميسري في بيان اصدره* بهذه المناسبة ان الاستقلال الوطني : (( تحقق لأبناء شعبنا بعد تضحيات جسام تكللت بجلاء آخر جندي بريطاني وإعلان الاستقلال في الثلاثين من نوفمبر 1967م)).

وتوجه الميسري بأصدق وأطيب وأحر التهاني والتبريكات بهذه المناسبة العزيزة، إلى أبناء الشعب اليمني عامة وإلى أبناء الجنوب على وجه الخصوص، الذين يستذكرون بفخر واعتزاز نضال الآباء وتضحياتهم في مواجهة ومقاومة الإستعمار وانتزاع الاستقلال وطرد وجلاء آخر جندي بريطاني من جنوب الوطن الذي يتعرض اليوم ومعه اليمن عامة للاطماع والمساعي الاستعمارية من القريب قبل الغريب!.

وأشار الميسري إلى أن الـ30 من نوفمبر يوم تاريخي صنعه الأحرار ولا يحق للمرتهنين الذين يسعون لإعادة الإستعمار من جديد، أن يحتفلوا بهذه المناسبة العظيمة، وهم اليوم يفرطوا باستقلال البلد ويضربون عرض الحائط بتضحيات أبطالنا، غير مستشعرين لما يمثله الاستقلال في حياة وكرامة الشعوب.

وقال الميسري: ((أن بلدنا وشعبنا يحيي ذكرى هذه المناسبة في ظل ظروف عصيبة افقدت عيد الاستقلال بهجته، حيث باتت بلادنا مرتع ومسرح للتدخلات السافرة تحت العمائم الإيرانية، أو تلك التي هي أكثر إيلاماً لنا وتسللت الينا بجلباب الشقيق المنقذ، فغدرت بالثقة التي منحناها واستغلت ظروف البلد وازماته للنيل منه، وعمدت بحقد على تأجيج الصراعات وتعطيل المؤسسات وإغتيال كل بارقة أمل ليبقى اليمن بظنهم عاجزا يستجدي شفقتهم وغير قادر على النهوض وحماية مكتسباته ومقدراته)).

واختتم الميسري بيانه بالقول: (( الواقع المرير الذي عاشته بلادنا مؤخراً، له وجه آخر مشرق، فصمود أبناء شعبنا أثبت أن لا خوف على اليمن الذي سيظل دائماً مقبرة للغزاة واحلامهم البائسة، وقد أكد اليمنيون مجدداً قدرتهم على هزيمة المشاريع الاستعمارية الجديدة التي تستهدف بلادهم واستقلالهم، وها هي تلك المشاريع تبوء بالفشل وتصل إلى طريق مسدود ولم يحصد اصحابها الا الخيبة والخسران، ونبشر قريباً بإعلان هزيمتها وإعلان الجلاء من جديد)).

الرحمة والخلود للشهداء
النصر والعزة والكرامة لأبناء شعبنا العظيم