الرئيسية - أخبار سياسية - أذهل العالم.. اكتشاف جديد يؤكد انتقال الحضارة من اليمن إلى اليونان

أذهل العالم.. اكتشاف جديد يؤكد انتقال الحضارة من اليمن إلى اليونان

الساعة 10:29 صباحاً (خليجي نيوز - خاص )

(( اكتشاف جديد يؤكد انتقال الحضارة من اليمن الى اليونان )) قبل أيام تم العثور في دولة اليمن على تمثال من البرونز وهو يرتدي الثوب اليوناني – ثوب الكيتون - ويتطابق هذا التمثال مع تماثيل الحضارة اليونانية وكذلك يتطابق مع ثوب تمثال الحرية في الولايات المتحدة الأمريكية الذي يرتدي نفس ثوب تماثيل الآلهة اليونانية ، كما هو موضح في الصورة ، من ما يعني ان هذا التمثال الذي تم العثور عليه في اليمن يمثل دليل مادي على انتقال الحضارة من ارض اليمن الى ارض اليونان وبالتالي أوروبا ، وفي صياغ ذلك نشير الى ما يلى 

 

بقية الخبر أسفل الروابط التالية:

الأكثر قراءة:

«فأصبحت كالصريم» اكتشاف موقع أصحاب الجنة التي أحرقها الله عقاباً لأصحابها، شمال صنعاء اليمن -صور  

المعنى الحقيقي والمقصود بكلمة (واضربوهن) في القرآن الكريم؟ (سقط الكذب) 

أشخاص ملحدون وضعوا طفلهم فى زيت مغلي عند ولادته ليروا كيف سينقذه الله فجاءهم الرد كالصاعقة!! ستبكي 

لا تتلف جهازك التناسلي .. تجنب هذا الخطأ الكارثي الذي يرتكبه الكثير 

العثور على فنانة مصرية ميتة وهي ساجدة في الحرم النبوي الشريف -صور   

تهز الوسط الفني.. القبض على فنانة شهيرة تمارس الرذيلة مع شاب على سرير زوجها المخرج 

احذر وبشدة.. «القاتل الصامت» الموجود في كل المنازل ويدمر الدماغ.. لن تصدق ماهو 

بالفيديو - عروس تحدث جدلاً كبيراً في تونس.. بعدما قررت الإحتفال بزفافها بالبيكيني وأدت رقصة الـ ستربتيز (آخر شخلعة) 

خطير للغاية.. خلايا الحوثي تصطاد قيادات الشرعية من الكباريهات وشقق السهرات في القاهرة بهذه الطريقة  

لون لسانك يدل على هذه الأمراض في الجسم .. اكتشفها قبل أن تندم. تفقد حياتك  

توفت زوجته أثناء الولادة دفعه ان يتزوج صديقتها الطبيبة التى ولدتها.. وفى ليلة الدخلة اكتشف مفاجأة قاتلة جعلته ينهار 

وجبة ما قبل الجماع.. د.هبة قطب تنصح بتناول هذه الأطعمة11 

====================================

911

ان التمثال هذا والذي عثر عليه في اليمن في ظفار وهو يرتدي الثوب اليوناني ( الكيتون ) وعلى راسه طير او نسر ، يمكن الاستدلال عليه من قطعتين نقديتين نرى عودتهما الى عصر تبابعة سبأ – ( بالقرن التاسع والقرن الثامن قبل الميلاد ) وصفها بحث - القطع النقدية الأثرية بمتحف جامعة صنعاء - للاستاذ محمد باسلام بانها (( قطعة نقديه فينقيه على احد وجهيها صورة ملك يمسك بيده اليمنى وردة او طيرا" وبيده اليسرى عصا طويله ، وعلى الوجه الآخر توجد رموز وحروف مكتوبة بالمسند )) ان حرف المسند في تلك القطعة النقدية الفينيقية قرينة هامه على انها يمانية سبائيه  

 

وتؤكد ذلك قطعة نقدية سبائيه من القطع النقدية اليمنيه المعثور عليها في اليمن والموجودة الان في متحف صنعاء وهي (( قطعة نقديه من الفضة على احد وجهيها صورة ملك يمسك بيده اليمنى طيرا" وبيده اليسرى عصا طويلة وعلى الوجه الاخر ، للقطعة رموز وحروف مكتوبة بالمسند )) فهذه القطعة النقدية لدولة اليمن السبائيه شاهد لا تخطئ دلالته على ان القطعة الفينيقية سالفة الذكر يمانية سبائيه فالفينيقيون في القرن التاسع والقرن الثامن قبل الميلاد كإنو تحت ولاية وسيادة دولة سباء وذلك ما يذكر النقش المسند رقم Jabal Riyām 2006-17 و يعود تاريخ هذا النقش الى القرن العاشر قبل الميلاد وإليكم معنى و محتوى النقش باللغة الحديثة والذي يقول ان اقيال دولة سباء :- 

- اهدوا سيدهم ، الإله تالب ريمم

- تمثال من الذهب ليمنح 

- عبدهو الحظ ، والرضاء 

- يرم يهرحب ، وبني أخيه 

- اوسلت وذلك عرفان 

- وشكر خالص ، لسيدهم 

- الإله تالب والعوده بسلامة 

- ليدوم الهناء والصدق

- وليرضا عليهم امرهم 

- في تحقيق كل الآمال وحمد الاله

– القائد يرم و القائد اوسلت بنصر الذي منحهم 

- إياه الاله تالب ريمم من تولي الحكم 

- من ارض الشمال وتولوا 

- كل الامور في كل من ارض اسدن وارض

- نزرم وارض تنخ وارض لحين 

- وارض تدمرم وارض نبطم 

- وارض رمن وارض لخمم وارض 

- بلسب وارض معدم وارض تيم 

- وارض خص صتن ورضو با الإله تالب ريمم )) [ انتهى ] 

 

آنذاك كانت دولة سباء تبسط سيدها على الفينيقيون في ارض تدمر وكذلك على ارض الروم في تركيا و اليونان وغيرها كما هو مذكور في النقش ، وقد استخدموا القطع النقدية سالفة الذكر في نشطهم التجاري وكان الفينيقيون في تدمر همزة الوصل لانهم في الاصل يمانيون سبائيون حيث كانوا همزة وصل بين السبائيين وبين اليونان وشعوب البحر الابيض المتوسط في تلك العصور 

وقد وصفت المصادر ان الملك في القطعتين النقديتين يمسك بيده اليسرى عصا طويله والاصوب انها عمود في اعلاه نار – اي شعلة ( ذات نار ) بحيث يمكن استنتاج امرين ، احدهما : ان تلك القطعة النقدية كانت تسمى (( ذي نار )) وهو الاسم الاصل الذي منه جاء لفظ ( دينار ) اليوناني كاسم للنقود وهو اسم يماني سبائي في الاصل .. والامر الثاني ان التمثال البرنزي الذي على راسة عصفور – صقر - الذي يرتدي الثوب اليوناني ( الكيتون ) هو ثوب دولة اليمن من قبل ان يصبح ثوب لليونان والغرب ، وقد شاع الظن والقول بان التمثال من فن النحت اليونان وصنعه نحان يوناني .. ان اصل ذلك الظن يعود الى ان فن النحت في التمثال يماثل فن النحت الذي ظهر وانتشر في اليونان وفي تماثيل يونانية منذ القرن السابع او منذ القرن الخامس قبل الميلاد والظن بان زمن دولة سباء في اليمن واثار عصورها هو زمن متأخر وفي قرون ما بعد الميلاد .. اما الان فقد اثبتت نتائج العديد من التنقيبات الاثرية والأدلة ان زمن دولة وملوك سباء في اليمن وآثار ونقوش عهودهم هو زمن متقدم يمتد من القرن الثاني عشر والقرن الحادي عشر الى القرن السابع والقرن السادس قبل الميلاد 

 

ويترتب على ذلك ادراك ، ان اثار وفنون النحت و الزخرفة والعمران والتماثيل وغيرها من اثار واشيأ ( القرن التاسع الى القرن السادس قبل الميلاد ) التي شاع الظن بانها ذات طابع يوناني او يونانية الاصل هي في الواقع يمانية سبائيه من دولة اليمن لان زمنها سابق لظهور وانتشار مثيلاتها في اليونان .

 

(( والله الموفق ))

 

بقلم :- زيد محمد حسين الفرح