الرئيسية - أخبار سياسية - قطران مخاطباً الحوثيين: لن تعصمكم العروض في ميدان السبعين من السقوط المجلجل

قطران مخاطباً الحوثيين: لن تعصمكم العروض في ميدان السبعين من السقوط المجلجل

الساعة 09:40 مساءً (خليجي نيوز - خاص )

لن تعصمكم العروض من السقوط

بقلم/ القاضي عبدالوهاب قطران 

بقية الخبر أسفل الروابط التالية:

الأكثر قراءة:

نجمة الإغراء ناهد السباعي تعترف وبجرأة هزت الوسط الفني.. كنت انام في النص بين أمي وجوزها وهذا ما كان يحدث بينهما ليلاً 

سعودي يقتل والدته العجوز وخادمتها بطريقة وحشية صدمت الجميع .. لن تصدق لماذا فعل ذلك؟ 

وجبة ما قبل الجماع.. د.هبة قطب تنصح بتناول هذه الأطعمة11 

القبض على 5 فتيات فائقات الجمال يمارسن الرذيلة الجماعي مع صاحب شركة شهيرة.. وعندما اكتشفوا كانت النهاية كارثية! 

مشروب طبيعي.. علاج لأمراض السكري والسرطان والقلب ويحسن الخصوبة وله 12 فائدة أخرى مذهلة 

43 فائدة بمثابة المعجزة للبرتقال.. تناوله لتعرف ما سيحدث لجسمك 

هروب 3 فتيات جميلات من وكر دعارة بصنعاء قبل لحظات من الإنقضاض عليهن .. لن تتخيل ما حدث ومن استدرجهن 

فنانة مصرية شهيرة تزوجت مسؤول كبير وقتلت بأعشاب مضروبة.. لن تصدق من هي!

أغرب وصية في التاريخ .. لن تتخيل ماذا طلبت الفنانة أم كلثوم من حارس قبرها قبل وفاتها 

فضيحة مزلزلة.. بطل المسلسل الشهير « المؤسس عثمان » عاري وحبيبته كما خلقهما الله في ليلة حمراء على السرير ( صورة ) 

في حال ضياع الريموت تعرف على طريقة التحكم بالتلفزيون عن طريق الموبايل 

انكشاف حكاية نجمة الإغراء التي قامت بمعاشرة كمال الشناوي بعلاقة محرمة .. واختفت تماماً بعد هذا الفيلم مع عادل إمام .. لن تتوقع من تكون

=====================================

51

كل اسبوع يعملوا عرض عسكري ،تكلفته مليارات الريالات ،والشعب جائع تسحقه الجرع والجبايات ،وموظفي الدولة بدون مرتبات منذ ست سنوات..

ماقيمة عروضكم العسكرية وثلثي اليمن محتلة ،وثرواتها النفطية والغازية تنهب وتسرق من قبل الاجانب ،والجزر والممرات والسواحل محتلة ..

وعجزتم عن الحسم العسكري خلال ثمان سنوات حرب بالتباب والصحاري ،حرب اكلت الحجر والشجر ،نتج عنها تفتيت اليمن الى دويلات،حروب التقسيم والتمزيق الانجليزية، واحتلال ثلثي اراضيها وسواحلها وجزرها وممراتها البحرية ونقاط الثروة ،واحتلال حتى سماوات اليمن ..

على من بستعرضوا عضلاتكم على الشعب بالداخل؟

سبق وان عرض الرئيس الراحل علي عبدالله صالح بالجيش اليمني اضخم عرض عسكري بالعيد العاشر للوحدة اليمنية ،عرضت الجيوش بميدان السبعين وكان عدد الصف الواحد خمسين ضابط وجندي..

عرض بالطائرات وبالصواريخ والدبابات ومختلف الاسلحة الحديثة...

وكان يحكم اليمن الكبير الموحد من اقصاه الى ادناه ،مساحة خمسمائة وخمسين الف كيلو متر مربع..

وكان كل شبر من الارض اليمنية تحت السيادة اليمنية ،وكان الجيش اليمني مرابط على كل شبر بتراب الوطن..

وكان الشعب ينعم بالحرية والديمقراطية والتعددية الحزبية،وحرية الصحافة عشرات الصحف المعارضة تصدر يوميا واسبوعيا وشهريا ،وكل شيء متوفر ورخيص والخدمات شبه مجانية..

كان سعر صرف الدولار ب٢١٦ ريال ،وكانت الدبة البترول ب١٥٠٠ ريال ،والغاز ٧٥٠ ريال والكيس البر ب٥٥٠٠ ريال ،والكيلو الكهرباء ب٧ ريال ،والمرتبات تصرف مع العلاوات يوم ٢٥بالشهر ،والتعليم شبه مجاني، وكان النفط والسلع الاساسية مدعومة من الدولة ،والضرائب والجمارك رمزية ،وتم بناء عشرات الالاف من المشاريع وتم تعبيد وزفلتت الطرقات بعشرات الالاف من الكيلوهات،وبناء الالاف من السدود والحواجز المائية، وكان المواطن يسافر من صنعاء الى حضرموت لايخشى الا الله والذئب على غنمه..

ورغم كل ذلك لم تعصمه تلك القوة الضاربة  ولم تخلده بالسلطة سقط ولم تدم له،وهو من حكم اليمن الموحد.. 

ام انتم فتحكموا دويلة ولااحد من دول العالم معترف بكم ،واليمن تأكلت وتمزقت وتفتت وتقزمت بعهدكم احتلت ثلثيها وجزرها وسواحلها وممراتها ..

والشعب جائع منهك وموظفي الدولة بدون مرتبات منذ ست سنوات ،وبتنا نشتري الطحين بالكيلو ،سحقتنا جرعكم السامة الثقيلة وجباياتكم القاتلة ،وصلت الدبة البترول بعهدكم الميمون  الى ١٢ الف ريال ،واسطوانة الغاز غير موجوده وتصرف عبر العاقل ربع عبوة ب٦ الف ريال ،والكيلو الكهرباء ب٥٠٠ريال ،والكيس البر ب١٨ الف ريال ،وسعر صرف الريال الحقيقي الف ريال..

والقطاع العام او ماتبقى منه تم خصخصته وتدميره والقضاء عليه ،والتعليم تم تسليعه وخصخصته والمتاجرة به ،ومثله الصحة ،والنفط والغاز والاتصالات،وكل السلع والخدمات الضرورية اسعارها هي الاغلى عالميا..

ولم تبنوا مشروع واحد او مدرسة واحدة ولم تزفلتوا  طريق واحدة ،لجسر مذبح ١٢ سنة لم تتموا انجازه!!

بماذا تتباهوا علينا ،وماهي منجزاتكم ؟

السلاح او ماتبقى منه اللذي تستعرضوا به بالساحات ،هو سلاح الجيش اليمني  سلاح الجمهورية والدولة اليمنية ..

ثم ان الاستعرضات العسكرية،والتباهي والغرور بالقوة لن تنجيكم من السقوط ولن تخيف الشعب الجائع الساخط..
ولن تطفي جذوة الثورات ابدا..

لقد اعجبتكم قوتكم حتى بتم تظنوا انكم خالدين مخلدين وانها ستدوم لكم للابد..

ولكن التاريخ سيمكر بكم ومن حيث لاتحتسبوا..

*الصورة ادناه لعرض الجيش اليمني بميدان السبعين بالعاصمة صنعاء عام٢٠٠٠م بمناسبة الاحتفال بالعيد العاشر للوحدة اليمنية..