آخر الأخبار :
الرئيسية - تحقيقات وتقارير - دراسة تظهر أن الرياضة تزيد من الرضا عن الحياة بين الشباب

دراسة تظهر أن الرياضة تزيد من الرضا عن الحياة بين الشباب

الساعة 01:01 صباحاً (خليجي نيوز - وكالات)

أظهرت الدراسة التي أجرتها المدرسة الروسية العليا للاقتصاد بين الطلاب الذين تتراوح أعمارهم بين 16 و 25 عاما أن الرياضة تزيد من الرضا عن الحياة بين الشباب الروس.

 

بقية الخبر أسفل الروابط التالية:

الأكثر قراءة:

نجمة الإغراء ناهد السباعي تعترف وبجرأة هزت الوسط الفني.. كنت انام في النص بين أمي وجوزها وهذا ما كان يحدث بينهما ليلاً 

سعودي يقتل والدته العجوز وخادمتها بطريقة وحشية صدمت الجميع .. لن تصدق لماذا فعل ذلك؟ 

وجبة ما قبل الجماع.. د.هبة قطب تنصح بتناول هذه الأطعمة11 

القبض على 5 فتيات فائقات الجمال يمارسن الرذيلة الجماعي مع صاحب شركة شهيرة.. وعندما اكتشفوا كانت النهاية كارثية! 

مشروب طبيعي.. علاج لأمراض السكري والسرطان والقلب ويحسن الخصوبة وله 12 فائدة أخرى مذهلة 

43 فائدة بمثابة المعجزة للبرتقال.. تناوله لتعرف ما سيحدث لجسمك 

هروب 3 فتيات جميلات من وكر دعارة بصنعاء قبل لحظات من الإنقضاض عليهن .. لن تتخيل ما حدث ومن استدرجهن 

فنانة مصرية شهيرة تزوجت مسؤول كبير وقتلت بأعشاب مضروبة.. لن تصدق من هي!

أغرب وصية في التاريخ .. لن تتخيل ماذا طلبت الفنانة أم كلثوم من حارس قبرها قبل وفاتها 

فضيحة مزلزلة.. بطل المسلسل الشهير « المؤسس عثمان » عاري وحبيبته كما خلقهما الله في ليلة حمراء على السرير ( صورة ) 

في حال ضياع الريموت تعرف على طريقة التحكم بالتلفزيون عن طريق الموبايل 

انكشاف حكاية نجمة الإغراء التي قامت بمعاشرة كمال الشناوي بعلاقة محرمة .. واختفت تماماً بعد هذا الفيلم مع عادل إمام .. لن تتوقع من تكون

=====================================

289

جاء ذلك في تقرير نشرته الأسبوع الماضي الخدمة الصحفية للمدرسة.

 

وقال التقرير إن "الرياضة تجعل الشباب أكثر سعادة، ويطال هذا الأمر الرجال أولا وقبل كل شيء، وبالنسبة لأقرانهم، فإن هذا التأثير لا يعمل إلا في حالة ممارسة التمارين البدنية المكثفة للغاية".

 

وتم تقييم مستوى الرفاهية الذاتية للطلاب من خلال إجاباتهم عن سؤال حول مدى رضاهم عن حياتهم. ويتراوح نطاق الإجابات من "غير راض على الإطلاق" إلى "راض تماما" ( وهناك خمسة خيارات).

 

وطرح الباحثون فرضية وجود علاقة إيجابية بين النشاط البدني والسعادة، وإنها تأكدت تماما، لكن للرجال فقط.

 

حيث ترتبط التمارين الرياضية بشكل إيجابي بالرضا عن الحياة. واكتشف الباحثون أيضا أن ممارسة الرياضة تزيد من احتمالية الرضا عن الحياة وتقلل من فرص الوقوع في مجموعة من غير الراضين عنها.

 

وتم كذلك إثبات فرضية أخرى حول العلاقة بين شدة الضغوط البدنية والشعور بالراحة، وإنها كانت أيضا مبررة ، أولاً وقبل كل شيء، بالنسبة إلى الرجال الذين تساهم التمارين المعززة لديهم في زيادة الرضا الذاتي عن الحياة.

 

أما بالنسبة للنساء، فتم تأكيد هذه الفرضية جزئيا، إذ أن شعورهن بالسعادة ينمو فقط مع الأنشطة المكثفة للغاية.

 

ولاحظ الباحثون أنه يمكن إيضاح العلاقة الإيجابية بين مؤشرات النشاط البدني ومستوى الرضا عن الحياة لدى الرجال بأن الرياضة لا تساعدهم فقط في الحفاظ على لياقتهم، فحسب بل وتزيد من مصداقيتهم بين الأصدقاء.

 

ويرفع ذلك بدوره مستوى تقييم الرضا عن الحياة. أما النساء، فإن مثل هذه الأنشطة البدنية تساعدهن على إنقاص الوزن، ما يؤثر أيضا على الحالة المزاجية العامة.

 

 المصدر: تاس