الرئيسية - أعلام ومشاهير - ياسمين الخطيب تكشف كيف ساقها القدر إلى غرفة البواب تحت السلم .. وماحدث فيها بكل جرأة -صور

ياسمين الخطيب تكشف كيف ساقها القدر إلى غرفة البواب تحت السلم .. وماحدث فيها بكل جرأة -صور

ياسمين الخطيب
ياسمين الخطيب
الساعة 07:32 صباحاً (خليجي نيوز - خاص )

في العمارة القديمة..

كانت غرفة البواب -حرفياً- تحت السلم، مساحتها -بدون مبالغة- لا تتجاوز ٤ متر مربع، ساكن فيها عم فرج البواب ومراته وعياله الاتنين (ولد وبنت).
لما العيال كبروا ضم للغرفة كام متر من المنور، بعد معركة اتذل فيها ذل السنين، من بعض السكان الخالية قلوبهم من الرحمة.

بقية الخبر أسفل الروابط التالية:

الأكثر قراءة:

نجمة الإغراء ناهد السباعي تعترف وبجرأة هزت الوسط الفني.. كنت انام في النص بين أمي وجوزها وهذا ما كان يحدث بينهما ليلاً 

سعودي يقتل والدته العجوز وخادمتها بطريقة وحشية صدمت الجميع .. لن تصدق لماذا فعل ذلك؟ 

وجبة ما قبل الجماع.. د.هبة قطب تنصح بتناول هذه الأطعمة11 

القبض على 5 فتيات فائقات الجمال يمارسن الرذيلة الجماعي مع صاحب شركة شهيرة.. وعندما اكتشفوا كانت النهاية كارثية! 

مشروب طبيعي.. علاج لأمراض السكري والسرطان والقلب ويحسن الخصوبة وله 12 فائدة أخرى مذهلة 

43 فائدة بمثابة المعجزة للبرتقال.. تناوله لتعرف ما سيحدث لجسمك 

هروب 3 فتيات جميلات من وكر دعارة بصنعاء قبل لحظات من الإنقضاض عليهن .. لن تتخيل ما حدث ومن استدرجهن 

فنانة مصرية شهيرة تزوجت مسؤول كبير وقتلت بأعشاب مضروبة.. لن تصدق من هي!

أغرب وصية في التاريخ .. لن تتخيل ماذا طلبت الفنانة أم كلثوم من حارس قبرها قبل وفاتها 

فضيحة مزلزلة.. بطل المسلسل الشهير « المؤسس عثمان » عاري وحبيبته كما خلقهما الله في ليلة حمراء على السرير ( صورة ) 

في حال ضياع الريموت تعرف على طريقة التحكم بالتلفزيون عن طريق الموبايل 

انكشاف حكاية نجمة الإغراء التي قامت بمعاشرة كمال الشناوي بعلاقة محرمة .. واختفت تماماً بعد هذا الفيلم مع عادل إمام .. لن تتوقع من تكون

=====================================

39

 

 

من كام سنة ساقني القدر لزيارة العمارة، لقيت عم فرج قاعد نفس القعدة على كرسيه قدام المدخل، عجز، وظهره تقوس من الشقا والهموم.
بعد السلامات، سألته عن عياله، قالي إن البنت أستاذة في كلية صيدلة، والولد بقى دكتور.. طبيب يعني!

آه والله العظيم.. حدث بالفعل، في الواقع مش في أفلام السيما.. العيال إللي كانوا بيجيبوا الصبح الجرايد والفينو، ويساعدوا أبوهم يوم مسح السلالم، بقوا أحسن من الباشوات ولاد السكان، إللي بعضهم اتصرف على تعليمه مئات الآلاف، ومافلحش في حاجة!

القصة دي بتنط في دماغي كل ما حد ينعت الزملكاوية بالـ(بوابين)، من باب التحقير والشتم!
(البواب) ممكن يكون أحسن مننا جميعاً بجميل خُلقه، وأعظم بحُسن فِعاله، وأشرف بفضل كفاحه.. مايصحش تهينه عشان ألشة.. والله عيب!

#ياسمين_الخطيب