الرئيسية - أخبار سياسية - انشقاقات واحتجاجات في أوساط الأجهزة الأمنية المدعومة من التحالف العربي .. ماذا حدث؟

انشقاقات واحتجاجات في أوساط الأجهزة الأمنية المدعومة من التحالف العربي .. ماذا حدث؟

الساعة 12:00 صباحاً (خليجي نيوز- نعمت مصطفى )

 أكد قائد قوات الحزام الأمني في المنطقة الوسطى بمحافظة أبين "محمد مصطفى الجعري" المكنى "أبو عائشة" التزامه بالعمل ضمن صفوف المجلس الانتقالي وتحت قيادة "عيدروس الزُّبيدي" والقائد العام للأحزمة الأمنية "محسن الوالي".

 

الأكثر قراءة:

مين أكثر واحد نفسك تتزوجيه ؟؟ النجمة هيفاء وهبي خرجت عن صمتها وأجابت دون ذرة خجل- شاهد  

وصلة رقص مثيرة لمشهورة سناب شات السعودية « رهف القحطاني ».. شاهد ماذا كانت ترتدي ( فيديو جرئ ) 

بدون حمالة صدر.. صور مسربة للفنانة ليلى علوي تصدم الجميع.. شاهد  

عشبة جبارة متوفرة بالأسواق ورخيصة الثمن تطرد الغازات وفضلات القولون و تقضي على الانتفاخ وعسر الهضم و سلاح فتاك لعلاج البواسير 

زوجة الفنان « حسين فهمي » السعودية تصرخ في المحكمة: «هذا ما كان يفعله بي» لن تصدق ماذا قالت فخلعها القاضي فوراً 

للكبار فقط .. انجي خوري بفستان شفاف آخر حلاوة 

 

رغم عدم زواجها.. ابنة الفنانة إليسا المخفية تظهر للعلن.. تفاصيل ستصدمك ! 

الفرق بين زنا الزوج وزنا الزوجة طبقاً للقانون.. معلومات صادمة  

شاهد.. مشهد معاشرة حقيقي للممثلة هاندا ارتيشيل في مسلسل «أنت أطرق بابي».. يفجر ضجة واسعة في الوطن العربي ويحصد ملايين المشاهدات ! 

=====================================

435

وقد جاء البيان المنسوب لـ"أبو عائشة" تزامناً مع موجة انشقاقات واحتجاجات في أوساط الأجهزة الأمنية المدعومة من التحالف في محافظة أبين.

 

وتداولت الأوساط الإعلامية البيان الذي نشره المركز الإعلامي لقوات الحزام الأمني والذي أكد على أن قيادة المنطقة الوسطى للحزام الأمني في أبين تعمل على إجهاض مخططات من أسماها "جماعة الإخوان والعناصر الإرهابية وأعداء الجنوب".

 

وقد جاء ذلك بعد أن شهدت محافظة أبين -خلال شهر مايو الجاري- العديد من الانشقاقات والاحتقان في الأوساط الأمنية والعسكرية التابعة للمجلس الانتقالي، حيث أعلن العشرات من مسلحي المجلس انضمامهم لقوات المقاومة الجنوبية وتخليهم عن مراكزهم الأمنية والعسكرية في المجلس الانتقالي لقاء ما تعرضوا له من إقصاءات وإجراءات تعسفية وصلت حد المساس بمرتباتهم.

 

فيما أغلق أفراد من المقاومة الجنوبية مبنى المجلس الانتقالي في مدينة زنجبار؛ تنديداً بإيقاف مرتباتهم والممارسات المناطقية التي يتعرضون لها من قِبل ممثلي الانتقالي في المحافظة.

 

وخرج العديد من المجندين في وقفة احتجاجية -نهاية الأسبوع الماضي- في مدينة زنجبار؛ تنديداً بممارسات المسؤولين الأمنيين والعسكريين التابعين للانتقالي وعلى رأسهم قائد قوات الصاعقة "علي البيشي" المكنى "أبو طاهر" والتي وصلت حد قطع مرتباتهم في الوقت الذي تسلم أفراد محور أبين التابعين لـ"مختار النوبي" استحقاقاتهم بشكل كامل.