سفير في طهران وانقلاب في عدن

د. كمال البعداني
د. كمال البعداني
2019/08/31 الساعة 11:20 مساءً


من المفارقات العجيبة والهزلية في نفس الوقت والذي   سيقف التاريخ  عندها كثيرا  انه  وبعد  خمس سنوات  من تدخل العرب بشن حرب  ضروس  طالت كل شي في اليمن  تحت حجة ابعاد ايران عن اليمن  واعادة  شرعية الرئيس هادي الى صنعاء . بعد هذه المدة اعترفت ايران بحكومة صنعاء . بينما انقلب  العرب على حكومة هادي في عدن ..   وفي اليوم  الذي  كان الاستاذ  ابراهيم الديلمي يؤدي  اليمين الدستورية  في صنعاء   امام رئيس المجلس السياسي مهدي المشاط  كسفيرا  لصنعاء  في  ايران . كان الرئيس هادي   المقيم في الرياض منذ خمس سنوات وممنوعا من العودة  كان   يناشد الرياض  قائدة التحالف في اليمن . الوقوف بحزم  امام انقلاب التحالف  على الشرعية في عدن  وقصف طيران الامارات للجيش اليمني  في عدن وابين بموافقة من غرفة العمليات الحربية في الرياض . ورغم مرور ثلاثة ايام  على مجزرة الامارات  بحق الجيش اليمني  ما تزال الرياض تلتزم الصمت تجاه هذه المجزرة  ومايزال قادة الشرعية  في كل بياناتهم وتصريحاتهم ومنذ خمس سنوات    وحتى اليوم يقدمون لها الشكر الجزيل على دعمها للشرعية  ووقوفها في وجه ايران .. انهم  العرب  ياسادة يا كرام  . إنها السعودية وكفى . #كمال_البعداني
31 اغسطس2019