رقصٌ على قمم الكآبة

نغم نصار
نغم نصار
2022/01/31 الساعة 09:01 مساءً

 

 

غديْ    غيبٌ    تدوزِنُه   الظّنونُ
 مزاجيٌّ         تُقلِّبُه       السّنونُ 

إذا    عصفتْ    بقافلتي    رياحٌ
فليْ   جسدٌ    وفيٌّ    لا  يخونُ 

وليْ    خصرٌ     مَحاورُهُ    مزارٌ 
 يحُجُّ     إلى    مدائِنهِ   الفتُونُ

فأطلِقْ  أَسرَ  جسمي  من  شقاءٍ
  لكي    يتمايلَ    القدُّ  المصونُ 

أنا  بالرقصِ  تخضعُ  خيبتي ليْ 
وتركعُ   عند   أقداميْ  الشّجونُ   

متى  غدرتْ    بأحلامي    أمانٍ 
على   قدميَّ   تنهارُ   الطّعونُ

ولو   نادى   عليّٕ   الحزنُ   يومًا
لجسميْ    معْ     تثنّيهِ    شؤونُ 

فأنهضُ   من   خرابي   في  إباءٍ
أهزُّ  الحزنَ     تنهدمُ   الحصونُ 

ومعْ  أحلاميَ  الحُسنى   أناغي
معاهدةً      يوقّعُها      الجنونُ 

فهل  جرّبتِ  أنْ  تتوحّدي  معْ
صفاتكِ   في   محاكاةٍ   تكونُ 

حديثًا  بين  عمقِكِ والسّما  لو 
دعتْ خصرًا مع القَدمِ اللّحونُ

على قممِ الكآبة  أرقصي  معْ  
جراحٍ   لن  يداويَها   السّكونُ